Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

دراسة تفيد أن بعض المضادات الحيوية لديها القدرة على قتل الخلايا السرطانية

0
دراسة تفيد أن بعض المضادات الحيوية لديها القدرة على قتل الخلايا السرطانية

• دراسة تفيد أن بعض المضادات الحيوية لديها القدرة على قتل الخلايا السرطانية

اكتشف العلماء أن بعض المضادات الحيوية المنشرة والتي تُصنَّف من أرخص المضادات الحيوية المتواجدة في السوق تمتلك القدرة على قتل الخلايا السرطانية لأنواع مختلفة من الأورام. كانت البداية عندما سأل الدكتور «مايكل ليسانتي – Michael Lesante» ابنته كاميليا على العشاء «كيف يُمكن علاج السرطان؟»، فكان ردها بكل بساطة «عليك استخدام مضاد حيوي، كما نستخدمه عندما يحدث احتقان بالحلق». قرر الدكتور مايكل وزوجته الدكتورة «فردريكا سوتيجا - Frederica Sotiga» أن يقوموا بتجربة العملية هذه، ووجدوا أن قليلًا من أرخص المضادات الحيوية المتواجدة في السوق قادرة على قتل الخلايا السرطانية ومن غير أي أذى للأنسجة السليمة. وبعد عدد قليل من الأبحاث قرروا أن يعملوا على مجموعة من المضادات الحيوية التي تُسبِّب توقف إنتاج الميتوكوندريا (العُضَيّ المسؤول عن إمداد الخلية بالطاقة).

لماذا الميتوكوندريا؟ لأن الخلايا الجذعية السرطانية التي تُحفِّز تكوين الأورام عندها أعداد كبيرة جدًا وغير طبيعية من الميتوكوندريا. وبالتالي كانت فكرة الدكتور مايكل وزوجته الدكتورة فردريكا أن يستخدموا مضادات حيوية - ليس فقط لأنها تهاجم الخلايا السرطانية - ولكن لأنها أيضًا توقف إنتاج الميتوكوندريا وبالتالي تمنعها –أي الخلايا السرطانية- من النمو. اختبر العلماء العملية هذه في المختبر بعلاجهم سبعة أنواع من السرطان من أماكن مختلفة في الجسم باستخدام مضادات حيوية رخيصة متواجدة في السوق. والمفاجأة كانت أن أربعة من المضادات الحيوية هذه كانت تملك القدرة على قتل الخلايا الجذعية السرطانية التي أُخذت من أورام في الثدي، والبروستاتا، والرئة، والمخ، والجلد، والبنكرياس، وأيضًا الرحم. أحد هذه المضادات الحيوية المعروفة باسم doxycycline والذي يُستخدم عادة لعلاج حب الشباب، كان من المضادات الحيوية الواعدة بعلاج السرطان والذي يكلف فقط 10 سينت أُسترالي يوميًا بالمقارنة بمئات الدولارات اللي تُصرف على العلاجات التقليدية للسرطان. جميع النتائج الإيجابية هذه كانت في المختبر ولم تخرج بعدُ لعلاج البشر، وبالتأكيد أي علاج للسرطان يأخذ سنوات من البحث والتطوير ليصبح شائع في الأسواق. ولكن العلماء يروا أن الأدلة الإيجابية كافية لتجربة النظرية هذه ليعالجوا السرطان كأي مرض مُعدي آخر كاحتقان الحلق، وأن المضادات الحيوية لها القدرة على قتل الخلايا هذه ومهاجمتها.


إعداد: أحمد مسودة | ترجمة: خلود المهدي | تدقيق: محمد بسيوني