Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

ظهور نتائج أول لقاح تجريبي للملاريا

0
ظهور نتائج أول لقاح تجريبي للملاريا

• ظهور نتائج أول لقاح تجريبي للملاريا

احتاج الأمر عقودًا كثيرة، والعديد من التجارب والأبحاث التي كلفت العالم الملايين من الدولارات، للتوصل إلي لقاح مبدئي ضد الملاريا، والذي خضع لثلاث مراحل قبل الاعتراف به كدواء صالح للاستخدام البشري، ومن ثم طُبق على عدة آلاف من الأطفال في دول افريقية. بعد أربع سنوات من المحاولة والبحث، وبدعم من «GSK» وهي واحدة من أكبر شركات الأدوية في العالم و«PATH» وهي إحدى هيئات منظمة الصحة العالمية؛ استطاع العلماء التوصل إلى هذا اللقاح، الذي أثبت فاعليته في حالة الأطفال ذوي الأعمار المتأخرة بالمقارنة مع حديثي الولادة. تم تجربة لقاح «RTS,S» وهو آخر ما توصلت إليه الأبحاث على 15000 طفل، ووجد انخفاضًا في حالات الإصابة بالملاريا بنسبة 46% عند الأطفال و27% في حديثي الولادة، إلا أن الحماية التي يوفرها اللقاح، تضاءلت مع مرور الوقت برغم وجود جرعات معززة ومنشطة.

في حالة المرضى الذين تلقوا ثلاث جرعات من العلاج إضافةً إلى جرعة منشطة؛ بعد أربع سنوات قلت نسبة حالات الملاريا إلى الثلث تقريبًا، مع انخفاض في نسبة الحالات بمعدل 50% في السنة الأولى إلا أن لقاح «RTS,S» كان ذا فاعلية أقل مع حديثي الولادة، ولم يزودهم بفاعلية حقيقية قوية ضد مرض الملاريا. ربما لا يعتبر خفض نسبة المرض إلى 30% نجاحًا كبيرًا، ولكن طبقًا لما يقوله دكتور «برين جرينود - Brian Greenwood» أن حالات الملاريا قدرت 198 مليون حالة في 2013، وأن هذا اللقاح منع المرض في العديد من حالات الملاريا في الأطفال. كشفت الدراسة بعد ثلاث سنوات من المتابعة، تجنب حدوث 558 حالة ملاريا لكل 1000 رضيع، بالإضافة إلى 983 حالة ممن أخذوا جرعات منشطة، وتمت وقايتهم من مرض الملاريا، وهذا يعطي انطباعًا جيدًا جدًا بالنظر إلى نسبة الوفيات العالية في إفريقيا، والتي تحدث بسبب الملاريا حيث بلغت أكثر من نصف مليون حالة وفاة. ويستهدف اللقاح أساسًا «الأنواع المنجلية للملاريا - Plasmodium falciparum species of malaria» وهو أكثر الأنواع خطورة وانتشارًا في أفريقيا والصحراء الكبرى، والسبب في وفاة 1300 طفل يوميًا. ويعمل اللقاح عن طريق تشغيل نظام المناعة الذاتية للمرضى؛ حتى تتمكن أجسامهم من مهاجمة الملاريا قبل وصولها للكبد وهو المكان الأمثل لانتشارها . حتى الآن ليس هناك لقاحًا مرخصًا لمعالجة الملاريا في أي مكان بالعالم. وينتظر الباحثون في الوقت الحالي الوكالة الأوربية للأدوية، للموافقة على نشر لقاح «RTS,S»، ومن ثم توفير اللقاح للتطعيم ضد الملاريا.


ترجمة: خلود المهدي | تدقيق: حسن خروب| إعداد: رانيا محمد زاحم