Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

التِّيلوميرات، حافِظُة الصّبغيّات

0

ينتَظِمُ الحِمضَ النّوويّ DNA الموجودُ في الخليّة على هيئةِ بُنىً مُزدوجةِ الجديلة تجتمِعُ وتلتفُّ على بعضِها مُعطِيَةً ما يُدعى بـ«الصّبغيّات (الكروموسومات) – Chromosomes» تتموضَّع داخِل النَّواة. وفي نهايةِ أجزاءِ هذا الـDNA هُناكَ مناطِقُ تُدعى «تيلوميرات – Telomeres»، تحمي نهايةَ الصّبغيّات وتمنَع أندماجها وتداخُلِها معًا، والتّيلومير عبارةٌ عن تتابُعاتٍ طويلَةٍ مُكرَّرةٍ من النّيوكليوتيدات (T T A G G G) تقصُرُ كُلَّما تعرَّضت الخليّة للانقسام.

اكتشَفَ باحِثون من جامعة تِكساس في الولايات المُتّحدة الأمريكيّة خاصّيّةً جديدةً للتّيلومير غيرَ حمايتِهِ لنهاية الصّبغيّ، حيث وجدوا أنّ لهُ علاقةً بـ«التّعبيرِ الجينيّ – Gene Expression»؛ وذلكَ إذ يقومُ بتثبيطِ الجينات القريبة منه، أي أنّهُ يمنعُها من التّعبيرِ الجينيّ، بل واكتشفوا وجودَ علاقةٍ طرديّةٍ بين التّيلومير والتّعبيرِ الجينيّ، فكُلَّما قَصُرَ التّيلومير –بفعلِ الانقسامِ الخلويّ– قلّ فِعلُ التّثبيطِ على المورِّثاتِ القريبةِ واستطاعت أن تُعَبِّرَ عن نفسِها بفاعليّةٍ أكثر.

كا أنه وجدَ العُلماء أنّ التّيلومير لا يؤثِّرُ على المورِّثاتِ القريبةِ فحَسب؛ بل على البعيدةِ أيضًا، حيثُ أنَّ الحِمضِ النّوويّ DNA الموجودَ على شكلِ صبغيّات لا يكونُ مُستقيمًا، إنّما فيهِ العديدُ من الطّيّات، وتِبعًا لوجودِ هذهِ الطّيّات يتمكَّنُ التّيلومير من الوصولِ للمورِّثات البعيدة مؤثِّرًا على تعبيرِها الجينيّ. وكما يتّضِحُ ممّا سبق إنَّ التّيلومير يقصُرُ مع ازدياد عُمر الخليّة وزيادة مُعدَّل انقسامها، لكنّهُ يحتَفِظُ بتأثيرِهِ على الصّبغيّات والتّعبيرات الجينيّة. وبالنهايَةً يَسَعُنا القولُ أنّ التّيلومير وآليّة عمله ليسَت بهذهِ البساطة الّتي نتخيّلُها، لذا سنُتابِعُ الحديثُ عنهما في مقالات قادِمَةٍ بإذنِ الله.

إعداد: نِهال عامر حلبي | ترجَمة: ماجي صَلاح | تدقيق: حَسَن خروب