Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

العثور على أقدم حيوان منوي متحجر داخل شرنقة دودة

0
العثور على أقدم حيوان منوي متحجر داخل شرنقة دودة

• العثور على أقدم حيوان منوي متحجر داخل شرنقة دودة

اكتشفت مجموعة من الباحثين السويديين أقدم حيوان منوي على شكل حفرية، وقدَّرت عمره بخمسين مليون سنة. واستخرجت بعثة أرجنتينية الحفرية وبدأت فحصها تحت المجهر الإلكتروني. ويُعدُّ اكتشاف هذه الحفرية مفاجئًا للعلماء، حيث قال العالِم «بومفلور – Bomfleur» بأنهم ضحكوا عند رؤيتهم لها؛ لأن الحيوانات المنوية تظهر عادةً على شكل شوائب داخل الحفريات وتصعب رؤيتها، حيث تفرز الدودة الشرنقة وفِي داخلها الحيوان المنوي أو البويضة، ثم تبدأ بالتصلب وتُشكِّل حماية للجنين.

لم يتعرف العلماء على نوع الدودة ولكنهم حلّلوا شكل الحيوان المنوي باستخدام المجهر، ووصفوه بأن له هيكل حلزوني الشكل ورأسه يشبه أداة الثقب ويوجد حبيبات في الذيل، وهذه صفات الحيوانات المنوية للديدان والكائنات الشبيهة بالعلق التي تعيش على سرطان البحر، ولكن تعيش هذه الكائنات في نصف الكرة الشمالي وكانت هذه الحفرية في القارة القطبية الجنوبية. وردّ «بومفلور» على ذلك بأنه من الممكن أن يتواجد كائنات شبيهة ومن نفس النوع وتنتج نفس أنواع الحيوانات المنوية، ومن الناحية التشريحية، فقد دُرِس شكل الحيوان المنوي على مدى عقود لبحث التطور في الديدان، لكن لم تتوفر الوسائل اللازمة لفحص الحيوان المنوي. وعلَّق قائلًا «ستُوفِّر الدراسات المستقبلية حقائق ومعلومات مهمة عن تطور الديدان التي تكوِّن الشرنقة». وأضاف باحث آخر: «تحمل هذه الحفرية نافذة مخفية للماضي وقد تحتوي هذه الشرنقات على جواهر».


ترجمة: آلاء أحمد | تدقيق: هبة مطاوع | مراجعة: أحمد مسعد | إعداد: نور ملكاوي