Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

عُلماءٌ يُنتِجون خلايا كَبِد وظيفيّة من الخلايا الجذعيّة

0
عُلماءٌ يُنتِجون خلايا كَبِد وظيفيّة من الخلايا الجذعيّة

• عُلماءٌ يُنتِجون خلايا كَبِد وظيفيّة من الخلايا الجذعيّة

يلعَب الكبد دورًا حاسِمًا لعمليّات الاستقلاب الّتي تحصل في أجسادِنا، هذا العضو الضّخم يُعدّ المسؤولَ الأوّل عن تحطيم الدّواء، ما يجعله أوّل الأعضاء المُتأثِّرة بالجرعات الزّائدة أو سوء استخدام الأدوية؛ لذا فإنّ اعتماد الأدوية بعد إنتاجها يتطلّب تجربتها على خلايا الكبِد البشريّة الّتي يُطلَق عليها: «خلايا كَبِد – Hepatocytes» لنضمن سلامتها أوّلًا، وتلك الخلايا ليست متوفّرةً كثيرًا؛ إذ لا يُمكِن عزلُها سوى مِن الأعضاء المُتبرَّع بها، ولرُبّما سيُدهِشُكَ أن تعلَم أنَّ عدم وفرة هذه الخلايا وصعوبة عزلها جعلَت شركات تصنيع الأدوية تُنفِق بليون دولار سنويًّا على خلايا الكبد وحدها.

الآنَ في بحثٍ جديد نُشِرَ في يوليو/ تمّوز، أعلنَت مجموعةٌ من العُلماء إنتاج خلايا كبد وظيفيّة من الخلايا الجذعيّة للبشر، رغمَ أنّ تلك لم تكن المرّة الأولى؛ إذ قامت عدّة مجموعات بحثيّة بذلك سابِقًا، لكنّ الخلايا المُنتَجَة حاليًّا أكثر كفاءة في العمل من سابقاتِها. لقد أظهرَت الخلايا الحاليّة كفاءةً عالية على عكس الخلايا الأخرى؛ فإلى جانب إنتاج الخلايا اكتشف الباحثون هذه المرّة طريقةً تُنشِّطُها وترفع كفاءتها بواسطة فيتامين K2 والأحماض الصّفراويّة، وثبت أنّ بالإمكان استخدامها للاختبارات في صناعة الأدوية. كما أوضحَ العُلماء أنّ الخلايا المُنتَجَة قادرة على كشف سُمّيّة أكثر من 12 دواءً بكفاءة ودقّة تصِل لحوالي 96%، ويعود نجاح هذه العمليّة إلى ميكروب المَعِدَة لدى الرُّضع الّذي استطعنا بفضله الحصول على فيتامين K2 والأحماض الصّفراويّة، وكون الميكروب يتطوّر لدى الأطفال بشكل مُختلف بالطّبع سيؤثِّر على عمليّة نُضج الكبد وتحطيم الدّواء، هذا ما يدفعنا لإعطاء فيتامين K للأطفال كحلّ يمنع التّأثير على فعاليّة الدّواء في أجسامهم.


إعداد: نِـهال عـامر حلبـي | ترجَمة: آلاء أحمـد | تدقيق: هِبـة مطـاوع | تصميم: عبـد العزيـز السّـايح