Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

دراسة تفيد أن الحياة على سطح الأرض تمتد لأكثر من 300 مليون سنة

0

وجد العلماء دليلًا على وجود كائنات حية دقيقة قديمة منذ أكثر من 4.1 بلايين سنة فيما يُعرف حاليًا بغرب أستراليا، وإن دلّ هذا على شيء فإنه يدل على نشأة الحياة على كوكب الأرض بأكثر من 300 مليون سنة مما كنّا نعتقد من قبل. إذا ثبت هذا الكلام فإنه يثبت أن الحياة بدأت على كوكب الأرض منذ نشأته، وأنها لم تأخذ وقتًا طويلًا لتبدأ، كما كنا نعتقد. قال العالم الكيميائي الجيولوجي «مارك هاريسون- Mark Harrison» من جامعة كاليفورنيا في لوس أنجليس: «إن الحياة بدأت على كوكب الأرض على الفور، حيث كانت تتواجد المكونات الرئيسيّة له، مما جعل الحياة تبدأ بسرعة كبيرة جدًا». وأشار بحث جديد أن الحياة على الأرض كانت موجودة أصلًا قبل القصف المكثف لنظام الشمس الداخلي- وهي فترة نشاط الكويكب المكثف والذي كوّن قمرًا كبيرًا منذ حوالي 3.9 بلايين سنة.

كان يُعتَقد قديمًا أن الحياة لم تبدأ على سطح الأرض إلا بعد 3.8 بلايين سنة، وافترض العلماء أن كوكب الأرض كان جافًا ومفتقرًا للحياة قبل قصف الأرض، لكنه وبعد نشر مجموعة كبيرة من الأبحاث - من ضمنها بحث «هاريسون»-، وجد أن جميع اعتقاداتنا عن بداية الحياة على كوكب الأرض كانت خاطئة، وأنه لم يكن جافًا، أو يغلي، أو يحتوي على نيران. حيث يقول العلماء بأنه إذا تواجدت الحياة على الأرض قبل 4.1 بلايين سنة كما توضح الدراسة، فإنه من المؤكد بأن الحياة ستنقرض فيما بعد؛ بسبب القصف الهائل وإذا حصل ذلك فإنه يدل على أن الحياة أعادت تكوين نفسها بشكل سريع ومذهل بعد القصف، وبالتالي هذا يدل على وجود الكائنات الدقيقة التي ذكرناها سابقًا.

يُذكر أن تم العثور على كائنات دقيقة محصورة داخل معدن الزركون في غرب أستراليا، والذي تشكل أساسًا من الحمم البركانية في ذلك الوقت. فقام «هاريسون» بتحليل أكثر من 10000 زركون، والتي يعود زمنها إلى حوالي 4.1 بلايين سنة، ووجد أنها تحتوي على مادة الكربون، وهذا ما يدل على وجود الحياة. وفِي النهاية، تحتاج النتائج التي نُشرت عن الحياة على كوكب الأرض في الأكاديمية الوطنية للعلوم إلى أبحاث أخرى للتأكد من صحتها 100%، ولكن العالِم «هاريسون» متأكد تمامًا أن الزركون الذي وجده وحلّله هو أكبر دليل على وجود حياة من 4.1 بلايين سنة. وإذا أُثبِت ذلك، فسوف يُغيِّر من مفهومنا عن الحياة على كوكب الأرض وخارجها أيضًا. وهذا يوصلنا إلى قابلية العيش على كواكب أصغر من الأرض وبالتالي فإن ذلك يعود على الإنسان بالفائدة.


إعداد: نور ملكاوي | ترجمة: إسراء فرويز | تدقيق: حسن خروب