Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

إنسان آلي مُطور خصيصًا لرحلات الفضاء من قِبل ناسا

0
إنسان آلي مُطور خصيصًا لرحلات الفضاء من قِبل ناسا

• إنسان آلي مُطور خصيصًا لرحلات الفضاء من قِبل ناسا!

يراود الكثير منَا حلم السفر إلى المريخ بينما اليوم سيسافر «الإنسان الآلي - Robot» بدلًا منَا، حاليًا يوجد جامعتان تعملان على تطوير الإنسان الآلي المُصنَع من قِبل ناسا؛ بحيث أن يسافر مع رواد الفضاء لرحلتهم المستقبلية للمريخ. فقد نُظمت مسابقة لإختيار هاتين الجامعتين، وفازت جامعتا «MIT» و«Northeastern University»، مما جعلهم مسئولين عن «Robot» يسمى «R5 Valkyrie Robot» ويتم تمويلهم في السنة بحوالي 250 ألف دولار، كما يساعدهم أيضًا الفريق التقني من ناسا. لكن التغَلُب على المصاعب التي سيقابلها الـ«Robot» أثناء رحلة السفر للفضاء ليس سهلًا، بدايةً من القدرات الجسدية مرورًا بالذكاء وبرمجة الـ«Software» له. وتود ناسا نفسها أن تقدم هاتان الجامعتان برامج «Software» متطورة وبحث متميز ليتمكنوا من إرسال الـ«Robot» للمريخ، ومن المُفترض أن يُقدم هذا البحث لناسا بعد سنتين.

فإذا اكتمل الموضوع كما تم التخطيط له، لن يصبح الـ«R5 Valkyries» أول «Robot» يسافر للفضاء. حيث يوجد اثنان آخران في محطة الفضاء الدولية منذ عام 2011 هما «Robonaut» و«Robonaut2».ولكن من الواضح أن بعد التعديلات التي تم تنفيذها على الـ«R5 Valkyries» سيصبح أول «Robot» يسافر إلى المريخ. وعلى المدى الطويل، تخطط ناسا لجعل الـ«Robot» جزء أساسي متكامل في مهماتها الفضائية، ومن المحتمل أن يسافر بجانب رواد الفضاء في رحلاتهم الفضائية. وفي المستقبل، يُتوقع قيام الـ«Robot» بالمهمات الفضائية في بدايتها قبل وصول الإنسان أومساعدة الإنسان في القيام بالمهمات الفضائية.

كما صرح أحد القائمين على هذا البحث بأن «التقدم في هذا المجال والتعاون في تصنيع الـ«Robot» الذي سيسافر إلى الفضاء لا يمكن الإستغناء عنه لتطوير القدرات المطلوبة لرحلاتهم للمريخ، وإنهم متحمسون كثيرًا لاشتراك المجموعات البحثية من الجامعتين لمساعدة ناسا في الخطوة المستقبلية الكبيرة في مجال تطوير تكنولوجيا الروبوتات»


ترجمة: نوران رزق | تدقيق: هبة مطاوع | نشر: أحمد أبو السعود | إعداد: هالة غيضان