Text to Search... About Author Email address... Submit Name Email Adress Message About Me page ##1## of ##2## Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sept Oct Nov Dec

404

عذرًا، هذه الصفحة غير متاحة
الصفحة الرئيسية

6/carousel3/التكنولوجيا الحيوية

4/block4/الهندسة الحيوية

4/block4/الزراعة الحيوية

4/block4/الطب الجُزيئي

4/block4/العلوم الأساسية

أحدث المقالات

عِلاجُ طَفرةٍ تُسَبِّبُ العمَى عن طريقِ التّعديلِ الجينيّ

0
عِلاجُ طَفرةٍ تُسَبِّبُ العمَى عن طريقِ التّعديلِ الجينيّ


• عِلاجُ طَفرةٍ تُسَبِّبُ العمَى عن طريقِ التّعديلِ الجينيّ

استخدم عًلماءٌ من الولاياتِ المُتّحدة الأمريكيّة تقنيّة التّعديل الجينيّ لإصلاح الطّفرة الجينيّة المُسبِّبة لمرَض «التهاب الشّبكيّة الصِّباغيّ – Retinitis Pigmentosa» وهو أحد أهمّ مُسبِّبات العمى لصِغار السّنّ حول العالَم. لجأ الباحِثون تحديدًا إلى «تقنيّة كريسبر – CRISPR technique» لإصلاح الخلايا المُصابة، هذا الإجراء يُمثِّل المرّة الأولى الّتي يقوم فيها العُلماء باستبدال مورِّثة معيبة تُمثِّل مرضًا حسّيًّا في خلايا جذعيّة معزولة من نسيج المريض نفسه. التهابُ الشّبكيّة الصِّباغيّ مرضٌ وراثيٌّ يُسَبِّبُ تحلُّل شبكيّةِ العين ممّا يؤدِّي إلى العمى في غضون عَقدٍ من الزّمن، لقد قامَ العُلماء بأخذ عيّنة من جلدِ مُصابٍ بالمرض واستطاعوا عزلَ خلايا جذعيّةٍ منه لاستخدامها كأساس للتّعديلِ الجينيّ، وبما أنّ تقنية كريسبر تسمح بقَطْعِ واستبدال أجزاءٍ من DNA الكائن الحيّ؛ لإعادة كتابة الشِّيفرة الوراثيّة بصيغةٍ فعّالة، فقد أخذ العُلماء الخلايا الجذعيّة المُستمدّة من المريض نفسه والّتي لا تزالُ حاملةً للطّفرة المُسبِّبة للالتهابِ واستخدموا تقنيّة كريسبر لإصلاح المورِّثة المعيبة. نظرًا لعدم استخدام كريسبر مع البشر، فإنّ العمليّة لا تزال قيد الدِّراسة، غيرَ أنّ التّقدُّم الّذي تمّ إحرازه يُشجّع على تعديل جينات المرضى مُستقبلًا. وفقًا لتصريحاتِ الباحثين، إن تحوّلت الخلايا الجذعيّة إلى خلايا شبكيّة سليمة دون الطّفرة المورِّثيّة، يُمكن إعادة زرعها في المريض ثانيةً، وبالخلايا السّليمة يُمكِن استعادة البصر من جديد.

يرى الباحثون أنّ من المُمكن لجسم المريضِ تقبُّل الخلايا المُعدّلة بسهولةٍ دون التّعرُّض لخطر الرّفض من الجهاز المناعيّ، فعلى العكسِ من عمليّاتِ زراعة الأعضاء التّقليديّة، الخلايا المزروعة هنا مأخوذةٌ من المريضِ نفسه، وهذا يعني أنّ الأدويةَ القويّة المُستخدمة لتثبيطِ جهاز المناعة وقمع رفض الأعضاء لن تكون ضروريّة على الأرجح، وبحسب تصريحات المُشاركين في الدِّراسة، فإنّ العلوم البصريّة هي المُرشَّح الأوّل الأكثر احتمالًا لاستخدام كريسبر سريريًّا، إنَّ سهولة الجراحة ومُراقبة ما بعد الإجراء تجعل العين حالة اختبار جيّدة مُقارنةً مع الأجزاء الأُخرى في الجسم. حِرصًا على السّلامة وتلافي المخاوِف الأخلاقيّة من استخدام التّعديل الجينيّ لتحوير جينات البشر، فإنّه ليس من الواضح متى سنرى تقنيّة كريسبر تنال الضّوء الأخضر لعِلاج العمى في السّنوات القادِمة، لكنّ العُلماء المُشاركين في هذا البحث واثقون أنّ إثباتهم للمفهوم يُبدي إمكانات كبيرة في حال السّير على هذا الطّريق.


إعداد: نِـهال عـامر حلبـي | ترجَمة: عليـاء مُصطفـى | تدقيق: هبـة مطـاوع | مُراجعة: فـاطمة محمّـد | تصميم: نـدى مُصطفـى